“ماجد غراب” مذيع “صدى البلد” يوضح تفاصيل اعتداء “هاني أبوريدة” عليه


صحفيون ضد التعذيب

ماجد غراب - مراسل قناة "صدى البلد"
ماجد غراب – مراسل قناة “صدى البلد”

تعرض “ماجد غراب، مذيع قناة “صدى البلد”، أمس الثلاثاء، للاعتداء اللفظي من قِبل هاني أبو ريدة، الفائز بمنصب رئيس الاتحاد المصري لكرة القدم، وذلك أثناء فرز الأصوات الانتخابية، لاختيار مجلس اتحاد كرة جديد، وقد تواصل مرصد “صحفيون ضد التعذيب”، مع المراسل لتوثيق شهادته حول الواقعة وما حدث معه.

وفيما يلي نَص شهادته:

قال “ماجد”: “كنت متواجد لتغطية انتخابات الاتحاد المصري لكرة القدم، ومع بداية اتضاح ملامح اكتساح هاني أبوريدة لرئاسة الاتحاد، بدأت أسعى لمعرفة مكان تواجده لأنه لم يكن متواجدًا منذ بداية الانتخابات؛ إذ كان متواجدًا مع بعض أفراد قائمته أمام مقر المدينة التعليمية في أكتوبر، ولم يكن حوله زخم إعلامي بل كانت جلسة ودية مع مؤيديه، وباقي الكاميرات بالداخل تتابع عملية الفرز”.

وأضاف: “توجهت له لإجراء حوار تليفزيوني معه، فكان رده في البداية “لما أطمأن على القائمة بتاعتي”، فأخبرته أن الحوار سيكون بصفته رئيس اتحاد الكرة بعد اكتساح الأصوات في الانتخابات، وسنتطرق إلى الخطوط العريضة التي تخص الكرة في مصر، بعيدًا عن القائمة الانتخابية، وهنا تدخل أحد مؤيديه وبدأ يتحدث معي بطريقة غير لائقة، ثم دفعني بيديه لإبعادي، بينما لم يتدخل “أبو ريدة”.

وتابع: “في تلك الأثناء، وجهت حديثي للمهندس “أبو ريدة”، وقلت له “يا بشمهندس، هو حضرتك كلفت حد يتكلم بالنيابة عن حضرتك؟!”، وهنا انفعل المهندس “أبو ريدة” بشكل مفاجئ، وبدأ يوجه لي سُباب وألفاظ نابية وسيئة، فأبعدني أحد مؤيديه مسافة 3 متر من محيط “أبو ريدة”، فأصبت بالدهشة من موقفه لأني لم أرَه بهذا التصرف من قبل”.

واستكمل: “لم أرد الإساءة بالإساءة، ولم يتدخل أحد من الحاضرين حول المهندس أبو ريدة لإيقافه الإساءة لي، إلى أن جاء المهندس والصحفي عصام شلتوت، المشرف العام على الرياضة بجريدة اليوم السابع، وحاول التهدئة، وحينما تأكد بشهادة الحاضرين أني لم أسيء للمهندس أبو ريدة، أو أحاول استفزازه بأسئلتي بل كنت أمارس عملي في أجواء طبيعية، ووعدني أن يتقدم أبوريدة باعتذار لي”.

واستطرد: “أجريت اتصالًا هاتفيًا بمحمد شبانة، رئيس رابطة النقاد الرياضيين، بصفتي عضو في الرابطة، وطلبت من التدخل بصفتي صحفي، ثم توجهت بعدها إلى قسم شرطة أول أكتوبر، وحررت محضر برفقة اثنين من زملائي بالقناة، وقدمنا ما يفيد أننا كنا متواجدين لتغطية الانتخابات، وأدلينا بشهادتنا حول الواقعة، واتهمته بالسب والقذف في حقي، في محضر رقم 74 أحوال بتاريخ 30 أغسطس”.

وأضاف: “في مساء اليوم نفسه، كان من المفترض أن أقدم فقرة النشرة الرياضية ببرنامج الكابتن أحمد شوبير على قناة صدى البلد، ففوجئت بالمهندس هاني أبو ريدة يجري مداخلة هاتفية على الهواء بالبرنامج بعد فوزه بمنصب رئيس الاتحاد، وتقدّم لي خلالها باعتذار عما بدر منه، وهو ما اعتبرته تصرف كبير ولافتة طيبة منه، وحتى الآن لم أحسم قراري في المحضر القائم ضده”.

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s