ملخص الدعم القانوني للصحفيين


 

 

فى إطار مرصد “صحفيون ضد التعذيب”،  تم تدشين قسمًا جديدًا  يختص بتسجيل جميع المعلومات والإجراءات التي يتم جمعها أثناء سير جلسات محاكمة الصحفيين والإعلاميين على خلفية أداء عملهم أمام مختلف الدوائر ومراحل ودرجات التقاضي في القانون المصري، وذلك عن الطريق الرصد المباشر بواسطة فريق المتابعة للمرصد من محاميين وباحثين، حيث يمكن وصفها بأنها عملية مصغرة لتقصي الحقائق ومتابعة ونقل واقع المحاكمات بشكل حيادي، وذلك كي تكون متاحة أمام الرأي العام والباحثين والحقوقيين والصحفيين كمرجعا شاملا يضم كافة المعلومات المتعلقة بجلسات المحاكمة ويمكن استرجاعها والاستعانة بها في أي وقت من أجل أغراض النشر والتداول أو البحث أو إعداد التقارير أو المخاطبات.

 

 
ويأتي ضمن أهداف المرصد من توثيق المحاكمات تضارب بعض البيانات المتعلقة بالجلسات وما يُجرى فيها، سواء من الجهات الرسمية أو الصحفية وغيرها، وقد اعتادت بعض الجهات الحكومية أو المسؤولين على إنكار أو إخفاء بعض المعلومات أو الممارسات التي تصدر بحق المتهمين في القضايا، وهذا ما يجعل عمليات التقييم والمراجعة الشاملة لمنظومة العدالة الجنائية مبهمة بعض الشيء، مما يُضعف الاستناد إليها والتشكيك في صحتها فى أغلب الأحوال، ولا يمكن لمنظمات المجتمع المدني والجهات الحقوقية أن تواجه هذا الإنكار أو نشر هذه المعلومات بدون مصدر موثق.

 

 
وعلى هذا، كان السبيل الوحيد لضمان صحة هذه المعلومات هو توثيقها مباشرة وبشفافية وحيادية، ومن جهة أخرى الضغط على أصحاب القرار والسلطات لاتخاذ التدابير اللازمة في حالة وقوع انتهاكات أو إجراءات غير قانونية بحق المتهمين. ويمكن اعتبار هذه الوسيلة في التوثيق هي الأسرع والأدق، لأنها تقوم على استرسال وعرض مجرد وموضوعي للمعلومات الموثقة بشكل مباشر، ويمكن اقتباسها فى سياق صناعة التقارير الإخبارية والأبحاث والدراسات القانونية.

 

 
وانطلاقًا مما سبق، فقد قرر مرصد “صحفيون ضد التعذيب” انتهاج مسار التدوين وتسجيل بيانات الإجراءات القانونية وتسليط الضوء داخل أورقة المحاكم فيما يتعلق بقضايا حرية الصحافة والإعلام في مصر، مع تحديثها بشكل مستمر.